نظام المعلومات البعثات والمنح والدورات المشاريع المدارس المديريات الادارات و الوحدات الصفحة الرئيسية
English 30/03/2017 النقل الخارجي 2018/2017         بدء استقبال طلبات الاستفاده من الاعارات         حادثة اعتداء         المنصة الإبداعية        
جائزة الملك عبدالله الثاني لتميز الأداء الحكومي و الشفافية في وزارة التربية و التعليم
المعايير الفرعية

المعايير الفرعية الخاصة بمعيار العمليات

 

المعيار الفرعي رقم  1 : إدارة العمليات وتبسيطها

 

يتناول هذا المعيار الفرعي كيفية قيام الوزارة/ المؤسسة بتصميم وتنفيذ ومراجعة وتحسين عملياتها الرئيسة والمساندة لضمان تقديم خدمات أفضل لمتلقيها، وفاعلية الوزارة/ المؤسسة في ضبط التكاليف، استخدام التكنولوجيا ورفع الجاهزية الالكترونية، تنسيق العمليات لتقليل الازدواجية وخفض التكاليف إلى الحد الأدنى، التنبؤ بالمشكلات ووضع الإجراءات لتجنب حدوثها والالتزام بالأطر الزمنية المحددة.

 

العامل الأول: تصميم وإدارة العمليات

 

تستطيع الوزارة/ المؤسسة من خلال تصميم عملياتها الرئيسة ومراقبة تنفيذها بشكل مستمر أن تعزز من قدرتها على تقديم الخدمات بطريقة فعالة وكفؤة وضمن الوقت المحدد. إن تصميم العمليات بشكل شامل يضمن التداخل المرن للعمليات المترابطة بدون تأخير بين الوحدات التنظيمية المختلفة داخل الوزارة/ المؤسسة ومع شركائها الخارجيين.

 

العامل الثاني: تبسيط وتطوير العمليات

 

يختصر تبسيط العمليات الوقت والجهد والتكاليف اللازمة لتقديم الخدمات من خلال إلغاء خطوات أو دمجها مع غيرها للحد من الإجراءات الروتينية

إن عملية التبسيط الكفؤة تزيد من رضا متلقي الخدمة من خلال تسهيل الحصول على الخدمة ومساعدة الوزارة/ المؤسسة في تحقيق النتائج المستهدفة.

 

العامل الثالث: الجاهزية الالكترونية

 

تعتبر الجاهزية الإلكترونية للوزارة/ المؤسسة من حيث البنية التحتية والموارد البشرية المؤهلة إحدى الركائز الأساسية لضمان فعالية العمليات وفعالية تقديم الخدمة لمتلقيها، وبالتالي تسهيل الحصول على الخدمات من خلال توفير قنوات اتصال وزيادة دقة المعلومات المتوفرة لدى الوزارة/ المؤسسة.

وتشمل البنية التحتية توفر عدد ملائم من أجهزة الحاسوب داخل الوزارة/ المؤسسة، وأنظمة تضمن وصول الموظفين والمعنيين إلى المعلومات الصحيحة وفي الوقت المناسب. إن عملية رفع الجاهزية الإلكترونية للوزارة/ المؤسسة من خلال تبني مبادرة الحكومة الالكترونية هي إحدى العوامل التي تساهم في تبسيط العمليات.

 

المعيار الفرعي رقم  2  : إدارة العلاقات مع متلقيّ الخدمة

 

يتناول هذا المعيار عمليات الوزارة/ المؤسسة الهادفة إلى تحقيق رضا متلقي الخدمة، وقدرة الوزارة/ المؤسسة على تحديد احتياجات متلقيّ الخدمة وتوقعاتهم والتنبؤ بها وتلبيتها أو تقديم ما يفوقها. ويتضمن قدرة الوزارة/ المؤسسة على فهم متطلبات تحقيق رضا متلقي الخدمة، مثل الكفاءة والشفافية والعدالة وتوفير سبل الوصول إلى الخدمات للجميع بشكل يضمن تكافؤ الفرص، وإلى أي حد تقوم الوزارة/ المؤسسة بجمع واستخدام نتائج التغذية الراجعة من متلقي الخدمة لاستخدامها بشكل دائم في التعرف على فرص التحسين واغتنامها لتحسين خدماتها.

 

العامل الأول: احتياجات متلقو الخدمة وتوقعاتهم

 

لكي تتمكن الوزارة/ المؤسسة من تقديم خدمات متميزة لمتلقيّ الخدمة، فإن عليها أن تعي تماماً احتياجاتهم وتوقعاتهم، من خلال جمع المعلومات اللازمة والتي تحتاجها لتحسين الخدمات التي تقدمها.

 

العامل الثاني:  رضا متلقيّ الخدمة

 

يعتبر تمكين الموظفين وإعطائهم الصلاحيات المرتبطة بطبيعة عملهم وعلى كافة المستويات الإدارية من الأمور الهامة التي تساعد الموظفين على الاستجابة الفورية والكاملة لاستفسارات متلقيّ الخدمة وتقديم الخدمة لهم بكفاءة أكبر. كما أن فتح قنوات اتصال مع متلقي الخدمة يضمن الاستماع إليهم وفهم ملاحظاتهم واهتماماتهم، ويساعد المؤسسة على تحسين مستوى الخدمات التي تقدمها.

 

 العامل الثالث:  الاتصالات الخارجية

 

إن من شأن منهجيات الاتصالات الخارجية المعدة بشكل جيد والمطبقة بشكل فاعل أن تقدم لمتلقيّ الخدمة وغيرهم من أصحاب العلاقة المعنيين معلومات حديثة ودقيقة من ضمنها الخدمات التي تقدمها الوزارة/ المؤسسة والتعليمات الخاصة بكيفية الحصول عليها، الأمر الذي يعتبر واجباً رئيسياً على أي وزارة/ مؤسسة عامة، كما تساعد الاتصالات الخارجية للوزارة/ المؤسسة على تكوين صورة إيجابية عنها وعلى بناء الثقة بها.

 

المعيار الفرعي رقم  3  : العلاقات مع الموردين

 

إن بناء علاقات مع موردي اللوازم والخدمات أمر أساسي لتنفيذ عمليات فاعلة وكفؤة. إن اختيار موردين أكفاء وجديرين بالثقة، وإبقاء قنوات الاتصال مفتوحة معهم يساعد الوزارة/ المؤسسة على استلام المنتجات والخدمات التي تحتاجها حسب المواصفات المحددة.

 

العامل الأول: اختيار الموردين

 

يضمن وصف آلية وعملية اختيار الموردين التي تستخدم في الوزارة/المؤسسة عند القيام بالتعاقد مع جهات خارجية، التعامل مع موردين ملتزمين بتوريد ما يحقق غايات الوزارة/ المؤسسة وذلك بناءً على المخصصات المالية المرصودة. ويجب أن تضمن الوزارة/ المؤسسة الحيادية والشفافية عند اختيار الموردين.

 

العامل الثاني: تقييم أداء الموردين

 

إن تقييم أداء الموردين يساعد الوزارة/ المؤسسة على تحديد كيفية التعامل معهم من خلال منهجيات تقييم أدائهم ضمن معايير متفق عليها، كما تساعد عملية تقييم أداء الموردين على بناء علاقات تشاركية بهدف تحقيق المنفعة المتبادلة وتقديم القيمة المضافة لأصحاب العلاقة لكلا الطرفين.

 

Print
القائمة الرئيسية
Skip Navigation Links
الجدول الزمني
 
موظف الشهر المتميز
 
اللجان الاجتماعية
 
الاستبانات
 
المسؤولية المجتمعية
 
Copyright © 2010, Ministry Of Education. All Rights Reserved. Developed By 11DAYS Company